/*

أبرز الأرقام التي شهدها الدوري الألماني في 2017.

رياضة لايف - 10:30 - 31 ديسمبر 2017

نشرت صحيفة “سوفووت” الفرنسية تقريرا عرضت فيه أبرز محطات الدوري الألماني “البوندسليغا” في أرقام. وفي انتظار استئناف مباريات الذهاب، لا زال نادي بايرن ميونخ يتصدر المرتبة الأولى بأسبقية مريحة مبتعدا بفارق 11 نقطة عن صاحب المركز الثاني نادي شالكه04. ويبدو أن نادي بايرن ميونخ يتجه نحو إحراز لقبه السادس على التوالي.

وقالت الصحيفة في تقريرها ، إن اللاعب الفرنسي، بلال ريبيري، قد حطم رقما قياسيا خلال هذه السنة، كما حقق نادي كولن نتائج مبهرة. ويعكس رقم “3” عدد الهزائم التي مني بها نادي بايرن ميونخ هذه السنة، بينما يمثل رقم “12” عدد المدربين الذين تم تغييرهم في الدوري الألماني إما عن طريق الإقالة أو الاستقالة. كما يعكس عدد 80877 معدل الحضور الجماهيري الذي شهد مباراة استضافها ملعب نادي بوروسيا دورتموند.

وعرضت الصحيفة رقم “1” الذي يعكس عدد عمليات الطرد التي ارتكز الحكام فيها على تقنية الفيديو قبل اتخاذها. ويمثل رقم “2” النقاط التي حصدها نادي بوروسيا دورتموند ليفتك المركز الثالث في المجموعة الثامنة من دوري الأبطال، ويتأهل بذلك إلى الدوري الأوروبي.

ونوهت الصحيفة بأن رقم “4” يعكس عدد المرات التي تولى فيها المدرب الألماني، يوب هاينكس، تدريب العملاق البافاري. كما يعكس الرقم ذاته عدد السنوات التي قضاها كابتن نادي آر بي لايبزيغ، دومينيك كايزر، لينتقل من دوري الدرجة الرابعة الألمانية إلى دوري أبطال أوروبا.

وأكدت الصحيفة أن رقم “6” يمثل عدد النقاط التي حصدها نادي كولن منذ انطلاق الموسم الجديد، ليقبع في المركز الأخير، مع العلم أنه لم يسجل أي فريق ألماني هذا النتائج الهزيلة خلال مرحلة الذهاب منذ سنة 1976. فيما يترجم الرقم ذاته عدد النقاط التي أحرزها المدرب النمساوي، بيتر شتوغر، بعد مضي ثلاث مباريات على دكة بدلاء بوروسيا دورتموند. وإلى حد الآن، يعد ما حققه هذا المدرب مع فريقه الجديد في ثلاث مباريات أفضل من 14 مباراة قاد فيها نادي كولن هذا الموسم، ولم يحصد فيها سوى ثلاثة تعادلات و11 هزيمة.

وقالت الصحيفة إن رقم “11” يمثل عدد الأهداف التي رفضت شرعيتها بعد الاستعانة بتقنية الفيديو. أما في خصوص رقم “19” فهو يلخص عدد ضربات الجزاء الممنوحة بعد العودة إلى تقنية الفيديو. علاوة على ذلك، يحتل نادي شالكه مركز الوصيف بعدد نقاط بلغ “30” نقطة في مرحلة الذهاب، والذي يعد الأضعف لصاحب المركز الثاني في مرحلة الذهاب منذ العمل بنظام ثلاث نقاط سنة 1995.

وأفادت الصحيفة بأن رقم “76” يعكس عدد التصديات التي نفذها حارس نادي فيردر بريمن، ييري بافلينكا، إلى حد الآن. من جهة أخرى، يمثل رقم “108” عمر نادي بوروسيا دورتموند الذي احتفل بعيد ميلاده يوم 19 كانون الأول/ ديسمبر سنة 2017.

أما فيما يخص الرقم “367” فيعكس عدد المباريات التي لعبها الفرنسي، بلال ريبيري، بقميص نادي بايرن ميونخ، ليصبح بذلك أكثر لاعب أجنبي تقمص الزي الأحمر في تاريخ النادي البافاري متفوقا على البوسني، حسن صالحميدزيتش، الذي لعب 365 مباراة مع البايرن.

وكشفت الصحيفة عن رمزية رقم “893” الذي يعكس عدد الأهداف المسجلة سنة 2017 في الدوري الألماني، حيث سجل منها 469 هدفا ضمن موسم 2016-2017، و424 هدفا ضمن مرحلة ذهاب موسم 2017-2018.

أما فيما يتعلق بالرقم “1100” فيمثل عدد الأيام التي لم يسجل فيها التركي، حميد ألتينتوب، صاحب 35 سنة، والذي يلعب حاليا في دوري الدرجة الثانية الألمانية مع نادي دارمشتات 98.

وفي الختام، قالت الصحيفة إن رقم 80877 يعكس معدل الحضور الجماهيري في ملعب “سيغنال إيدونا بارك” بدورتموند، ويتفوق بذلك فريق الأصفر والأسود على نادي بايرن ميونخ، الذي يبلغ معدل حضور جماهيره 75 ألف مشجع خلال كل مباراة يحتضنها ملعب “أليانز أرينا”.