/*

الاتحاد الإيطالي يعاقب لاتسيو بسبب ملصقات

رياضة لايف - 15:30 - 28 يناير 2018

عاقبت لجنة انضباطية في الاتحاد الإيطالي لكرة القدم نادي لاتسيو بغرامة قيمتها 50 ألف يورو (نحو 62 ألف دولار)، وقالت إنه مسؤول عن انتشار ملصقات معادية للسامية بين مشجعيه تظهر “آنا فرانك” ضحية المحارق النازية، وهي ترتدي قميص الفريق الغريم روما.

وظهرت الملصقات في الاستاد الأولمبي في روما، الذي يستخدمه “لاتسيو” مناصفة مع غريمه في العاصمة، خلال مباراة ضد كالياري في دوري الدرجة الأولى الإيطالي.

وبعد هذه الواقعة أمرت سلطات كرة القدم في إيطاليا بالوقوف دقيقة حداد على “آنا فرانك” في المباريات التالية للاتسيو.

وأظهرت التحقيقات تورط 13 مشجعًا للاتسيو بوضع الملصقات، حيث تعرّضوا لعقوبات بالحرمان من حضور أحداث رياضية.

ووُلدت “آنا فرانك” في ألمانيا، لكن عائلتها فرّت إلى هولندا هربًا من النازيين، وعاشوا في مكان بعيد عن الأنظار في أمستردام قبل أن يعثر عليهم الألمان لينقلوهم إلى معسكرات النازيين، وماتت “فرانك” وهي في عمر الـ 15 عامًا.

وقالت اللجنة الانضباطية إن “لاتسيو” بذل كل ما في وسعه للحيلولة دون دخول شعارات عنصرية إلى الملعب، لكن الملصقات كانت صغيرة جدًا، ولا يمكن اكتشافها.

لكن الاتحاد الإيطالي قال اليوم الخميس إن لاتسيو مع ذلك يتحمّل المسؤولية لأن بعض جماهيره ارتكبت مخالفة.

ولذلك اكتفى الاتحاد الإيطالي بالغرامة، ولم يعاقب لاتسيو بخوض مباراتين على ملعبه دون حضور جماهير، لأن هذا الأمر قد يضر بمشجعين آخرين يرغبون بمشاهدة فريقهم.